شبكة ومنتديات الموده للزواج والشباب والاسرة المجاني
السلام عليكم,
اهلآ
بك معنا في منتدانا.. بين اخوانك واخواتك الأعضاء
ونبارك لأنفسنا أولاً ولك ثانياً بزوغ نجمك وإنضمامك لركب هذه القافلة
الغالية علينا
نتمنى لك طيب الإقامة وقضاء وقت مُمتع ولحظات سعيدة بصحبتنا .. بإذن الله
في إنتظار ما يفيض به قلمك من جديد ومفيد ..
لك مني أرق تحية

المدير العام للمنتدى محمدالطويل _ مصر

عزيزتي الزوجة: كوني له أربع زوجات في واحدة لحياة ولا أج

اذهب الى الأسفل

عزيزتي الزوجة: كوني له أربع زوجات في واحدة لحياة ولا أج

مُساهمة من طرف محمدالطويل في الثلاثاء 29 أكتوبر 2013 - 12:15

عزيزتي الزوجة: كوني له أربع زوجات في واحدة لحياة ولا أجمل
من أكبر المشاكل وأخطرها التي تتعرض لها العلاقة الزوجية هناك مشكل الخيانة، الخيانة التي يكون تفسيرها الوحيد من قبل الزوج هو تقصير زوجته في حقه، وحتى إن لم يتجه للخيانة، فإنه يتزوج واحدة أخرى حتى تلبي له طلباته متدرعا بأن زوجته الأولى مقصرة في حقه ولا تقوم بكل واجباتها تجاهه، فهل معنى هذا أن ترضى الزوجة الأولى بالأمر الواقع، وتقبل بالدرة الجديدة…؟ طبعا لا، بل عليها أن تحاول أن تكون أربعة زوجات في واحدة حتى تتمكن من الإحتفاظ بشريك حياتها.

المرأة الأولى وهي الأم رمز الحنان والعطف والعطاء الغير متناهي الحدود ذلك العطاء الصامت الذي لا تنتظر مقابلا عنه
شارك في نشر الخبر:

من أكبر المشاكل وأخطرها التي تتعرض لها العلاقة الزوجية هناك مشكل الخيانة، الخيانة التي يكون تفسيرها الوحيد من قبل الزوج هو تقصير زوجته في حقه، وحتى إن لم يتجه للخيانة، فإنه يتزوج واحدة أخرى حتى تلبي له طلباته متدرعا بأن زوجته الأولى مقصرة في حقه ولا تقوم بكل واجباتها تجاهه، فهل معنى هذا أن ترضى الزوجة الأولى بالأمر الواقع، وتقبل بالدرة الجديدة…؟ طبعا لا، بل عليها أن تحاول أن تكون أربعة زوجات في واحدة حتى تتمكن من الإحتفاظ بشريك حياتها.

عزيزتي الزوجة: كوني له أربع زوجات في واحدة لحياة ولا أجمل

فمن المعروف بأن الرجل بطبيعته يحب أربع أنواع من النساء..

الأولى وهي الأم، رمز الحنان والعطف، والعطاء الغير متناهي الحدود، ذلك العطاء الصامت الذي لا تنتظر مقابلا عنه، تلك الإنسانة التي تفرح مع فرح ابنها وتحزن عند حزنه، لذا فالزوج يبحث في زوجته عن أمه التي افتقدها بعد الزواج.

أما المرأة الثانية التي يبحث الزوج عنها، فهي الحبيبة، تلك العاشقة الحالمة التي تبذل كل ما في وسعها لإكتساب قلب حبيبها، والتي تتمكن من إثارة رجولته بلهيب مشاعرها الجياشة، والتي تستطيع بهره بسحرها وأنوثتها وتجعله يذوب فيها عشقا وهياما.

المرأة الثالثة هي الصديقة، التي يشكو لها همومه وأحزانه، والتي يأخذ بمشورتها في كل أموره، يحتاج الرجل على تلك الصديقة الوفية، التي تجعل أسراره في بئر عميق ولا تفشيها أبدا حتى لأقرب المقربين إليها. والتي تستر عيبه وتفضحه، التي تبهره بعقلها المتنور وحكمتها وقدرتها على مساعدته ونصحه، لا المرأة ذات اللسان الطويل السليط التي لا تنفك عن الثرثرة.

بالنسبة للمرأة الرابعة والأخيرة فهي الخادمة، ليست العبدة وغنما الخادمة أي المرأة الحريصة على خدمة زوجها وتلبية متطلباته، من إعداد طعام وترتيب أغراض، وتربية أطفال، تلك المرأة التي توليه أهمية مطلقة، فتعتني بمظهره وبملابسه، لأنها تدرك أن زوجها يعكس صورتها، وكيفما كانت هذه الصورة فهي صورة مطابقة لها. إلى كلمن تحرص على أن تعيش حياة أسرية ملؤها المحبة والإستقرار والتفاهم المتبادل، كوني لزوجك هؤلاء النساء الأربع اللاتي يحتاج إليهن.

_________________
المنتدي للجميع شاركنا بموضوع او رأي لتكون من اسرتنا وشكرا
avatar
محمدالطويل
مديرعام المنتدي

ذكر
عدد الرسائل : 305
العمر : 58
الموقع : الموده
تاريخ التسجيل : 09/03/2009

http://elmwada.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى